الرئيسية / أخبار العالم / تبرئة ديفيد هاي من تهمة التشهير
تبرئة ديفيد هاي من تهمة التشهير

تبرئة ديفيد هاي من تهمة التشهير

بُريء رجل الأعمال البريطاني، ديفيد هاي، المدير التنفيذي السابق لنادي ليدز يونايتد الانجليزي، من تهمة التشهير بشركة إماراتية في دبي عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي تويتر.

وأنكر هاي من قبل الاتهام الذي وُجه إليه بنشر تغريدة مهينة عن الشركة.

ويقضي رجل الأعمال البريطاني عقوبة السجن لمدة عامين في دبي منذ مايو/آيار 2014، بعد إدانته في قضية اختلاس أموال من بنك التمويل الخليجي “جي إف إتش” الذي كان يعمل به.

وقال المتحدث باسم هاي إنه “سعيد بانتهاء كابوس استمر 22 شهرا”. ومن المتوقع عودته إلى المملكة المتحدة خلال يومين أو ثلاثة.

وأُلقي القبض على هاي في دبي يوم 18 مايو/آيار 2014، وظل قيد الاحتجاز بدون توجيه اتهام لمدة 14 شهرا، بالإضافة لتجميد ممتلكاته حول العالم.

وفي أغسطس/آب 2015، أُدين باختلاس أموال من شركة جي إتش إف كابيتال المحدودة التي كان يعمل بها في دبي، وحُكم عليه بالسجن لمدة عامين. وقد نفذ أغلب مدة العقوبة قبل صدور الحكم.

وكان من المقرر عودته إلى المملكة المتحدة في 16 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، بعد قضاء 18 شهرا في السجن.

وكان آخر بلاغ مقدم ضد هاي من “جي إف إتش”، وتضمن اتهامه بنشر تغريدة للتشهير بالبنك عبر موقع تويتر.

إلا أن هاي أنكر كل الاتهامات التي وُجهت إليه، وقال إنه لا يمكنه التغريد داخل السجن.

وشغل هاي منصب نائب المدير التنفيذي لشركة جي إتش إف كابيتال المحدودة، وهي إحدى شركات مجموعة جي إتش إف. واستقال من منصبه في 10 مارس/آذار 2014.

المصدر : bbc

تعليقات

إلى الأعلى