الرئيسية / أخر 24 ساعة / الحلويات والمشروبات الملونة تزيد تسوس أسنان الأطفال في رمضان
الحلويات والمشروبات الملونة تزيد تسوس أسنان الأطفال في رمضان

الحلويات والمشروبات الملونة تزيد تسوس أسنان الأطفال في رمضان

اعتبرت أخصائية طب أسنان الأطفال الدكتورة رزان المحارب أن “أبرز المشاكل الصحية التي تطال أسنان الاطفال خلال شهر رمضان المبارك ازدياد نسبة تسوس الأسنان عند الأطفال؛ بسبب كثرة تناول الحلويات والسكريات والمشروبات الملونة من دون الانتظام بالتفريش والعناية بالأسنان”.
ونصحت الدكتورة رزان بالغذاء السليم الذي يحتوي على جميع العناصر الغذائية، وعدم الإكثار من تناول الحلويات والمشروبات الغازية بين الوجبات، واستعمال فرشاة الأسنان والمعجون وتدريب الأطفال على الطريقة الصحيحة لتفريش الأسنان مع بداية بروز أول سن بفم الطفل، على أن توضع على الفرشاة كمية صغيرة (بحجم حبة الفاصوليا) من معجون يحتوي على الفلورايد، ويمكن استخدام فرشاة الأسنان المبللة بالماء فقط إذا لم تستطع الأم منع الطفل من ابتلاع المعجون، كما يجب تنظيف الأسنان بالفرشاة خلال 15 دقيقة فقط من تناول الطفل للحلويات أو الحليب”.
كما نصحت الدكتورة رزان المحارب بالعناية الفموية المناسبة لعمر الطفل ومسح الأسنان واللثة واللسان بعد الرضعات بقطعة الشاش المبلل (للأطفال الرضع).
وعن تأثير المشروبات على صحة الأسنان، وخصوصًا المشروبات الغازية في سنوات عمر الاطفل الأُولى تحديدا، قالت الأخصائية إن المشروبات الغازية تحتوي على أحماض التي مع مرور الوقت وعدم تفريش الأسنان تسبب تسوس الأسنان. وأكدت أن هناك علاقة بين تأخر ظهور أسنان الطفل ونظامه الغذائي غير الصحي، حيث إن المواد الغذائية، مثل الكالسيوم والبوتاسيوم والفيتامينات الموجودة في الغذاء الصحي، مهمة لتكوّن الأسنان والعظام.
وعن الحالات التي يتعرض الطفل فيها أحيانًا عند اللعب لكسر السن أو جزء منه، قالت إن على الأهل وضع السن في محلول معقم أو حليب والذهاب مباشرة لطبيب الأسنان. كما أكدت أن قضم الأظافر يؤثر على صحة الأسنان وشكلها عند الأطفال، خصوصًا بعد سن الخامسة وبعد ظهور الأسنان الدائمة.
وعن كيفية محافظة الأم على أسنان طفلها سليمة مدى الحياة، قالت الدكتورة رزان المحارب أنه يجب توعية الأم صحيًّا بعادات إطعام الرضيع السليمة، وتعويد وترغيب الطفل بزيارة عيادة الأسنان منذ السنوات الأُولى من عمره بشكل دوري، والحذر من تغذية الطفل بالحليب المحلى بالعسل أو السكر أو العصائر الصناعية باستخدام زجاجة الرضاعة طوال فترة النوم بعد ظهور أول سن بفم الطفل؛ فإن ذلك يؤدي إلى التسوس الرضاعي. كما أنه على الأم أن تتجنب إعطاء طفلها السكريات والكربوهيدرات بين الوجبات الرئيسية واستبدالها بالخضار والفاكهة، كما يجب على الأم تعويد الطفل الشرب من الكأس بعد بلوغه 12-14 شهرًا وفطامه من زجاجة الرضاعة، كما نصحت الأهل أن يأخذوا أطفالهم منذ عمر السنتين لمراجعة طبيب الأسنان للكشف على أسنان أطفالهم وتناول مادة الفلورايد.

تعليقات

إلى الأعلى