الرئيسية / أخر 24 ساعة / اسباب تخلي خطيب “ميريام فارس” عنها
اسباب تخلي خطيب “ميريام فارس” عنها

اسباب تخلي خطيب “ميريام فارس” عنها

تعيش ميريام فارس “ريم” حالة من الصدمة والذهول جراء القبض عليها ورميها في زنزانة لسجن النساء بتهمتي الدعارة والمخدرات وذلك في أحداث الحلقة الثالثة من مسلسل “اتهام” الذي تقوم ببطولته الى جانب نخبة من الفنانين اللبنانيين والمصريين، ويعرض حاليا في الموسم الرمضاني.
تتلقى “ريم” خبر وفاة صديقة طفولتها “مي” التي ألقت بنفسها من شرفة الفيلا بعد مداهمة الشرطة لها، بكثير من الألم والحرقة فتندبها بصوت عال وعينين مغرورقتين بالدموع بعدما يطلب الضابط من “ريم” أن تزوده برقم “مي” لإخبار عائلة الأخيرة بمقتل إبنتهم.
ينتشر خبر وفاة “مي” والقاء القبض على “ريم” بين سكان قريتهم اللبنانية، فيُصاب خطيب “ريم” الذي يجسد دوره الممثل طوني عيسى بنوبة عصبية ويسارع للذهاب الى عائلتها معلنا خبر انفصاله عنها بعد “العار” الذي سببته له بحسب قوله، إلا أن والدتها (الممثلة ليلى قمري) تؤمن ببراءة إبنتها بكل ثقة.
يصطحب عنصر الشرطة لأيام عديدة “ريم” وهي مكبلة اليدين بإنتظار بدء التحقيقات معها في قضيتها أمام قصر العدل، لكن، تمكث “ريم” لساعات طويلة يوميا على المقعد الخارجي من دون أي اهتمام بها، فتبدأ بندب حظها ورثاء صديقتها بحرقة شديدة وألم حتى تحمر عينيها من كثرة البكاء، فيصادف في هذه اللحظات مرور أحد المحامين بجابنها (عزت ابو عوف) ويستمع الى معاناتها، مما يدفعه الى التعاطف الإنساني معها ويعرض مساعدته عليها، فتراه الأمل الوحيد المنقذ لها من وضعها المأساوي.
إذا، لحظات عصيبة تعيشها “ريم” التي تقع في فخ عصابة للدعارة بعدما تركت بلدها لبنان للعمل في معمل خياطة على أمل تحسين أوضاعها المادية وعلاج والدتها المريضة ومساعدة خطيبها.
من ناحية ثانية، ما تزال الفنانة اللبنانية تتلقى ردود أفعال جيدة الى الآن على تجربتها الدرامية الأولى هذه من قبل الجمهور على مواقع التواصل الإجتماعي الذين أعربوا عن إشادتهم بقدرتها التمثلية وإحساسها العالي خصوصا في المشاهد التي تبكي بها.
فهل يفي المحامي بوعده لريم ويثبت براءتها من الفخ الذي وقعت به؟ وهل تسوء صحة والدتها جراء ما ألم بإبنتها المدللة؟ تابعوا مع “هي” رصد أحداث الحلقات المقبلة من المسلسل اللبناني- المصري “اتهام”.

تعليقات

إلى الأعلى