الرئيسية / أخر 24 ساعة / إحذروا فيروس “زيكا”
إحذروا فيروس “زيكا”

إحذروا فيروس “زيكا”

يجتاح الخوف دول الأميركتين الشمالية والجنوبية بعد انتشار فيروس “زيكا” وهو من الأمراض الخطيرة التي تضر بشكل خاص الأجنة مؤدياً لعدم اكتمال نمو المخ لديهم.
وفيما أعلنت بعض الدول حال الطوارئ لمجابهة هذا الفيروس، وصفه الأطباء بأنه وباءٌ مستشري فيما نصح بعضهم النساء في الدول المتأثرة بالفيروس بتأجيل الإنجاب.
فما هو فيروس “زيكا” وكيف ينتشر، وما هي أعراضه؟
فيروس ينقله البعوض
ينتج مرض فيروس زيكا عن فيروس ينقله البعوض الزاعج، وقد تمَ اكتشافه أول مرة في أوغندا في العام 1947 عند قرود الريص بواسطة شبكة رصد الحُمى الصفراء الحرجية. ليعود ويظهر عند البشر في العام 1952 في أوغندا وتنزانيا، وقم تمَ تسجيل فاشيات فيروس زيكا في أفريقيا والأميركيتين وآسيا والمحيط الهادئ.
يُصاب الإنسان بهذا الفيروس من خلال لسعات البعوض التي عادةً ما تحصل في ساعات الصباح والمساء، ومع أن فترة حضانة الفيروس غير واضحة حتى الآن، إلا أنها تمتد لعدة أيام منذ التعرض للسعة البعوض وحتى ظهور الأعراض الأولى.
تشبه أعراض فيروس زيكا أعراض عدوى الفيروسات الأخرى، ومنها الحُمى والطفح الجلدي والتهاب المُلتحمة والصداع وآلام المفاصل والألم العضلي والتوعك الشديد. وتبدأ الأعراض بشكل خفيف لتستمر قرابة 7 أيام.
وقد لوحظ في البرازيل مؤخراً زيادة معدلات العدوى بفيروس زيكا بين عامة الناس، وزيادة المواليد المصابين بصغر الرأس في شمال شرق البلاد، وتعكف الوكالات على معرفة الصلة بين هذه الحالة الطبية الغريبة وبين فيروس زيكا.
الوقاية
كغيره من الأمراض التي تنتقل بواسطة الحشرات، يمكن الوقاية من مرض فيروس زيكا من خلال تقليص عدد البعوض بالحدَ من مصادره كالنفايات وغيرها، وكذلك الحرص على عدم تعرَض الناس للبعوض ولسعاته باستخدام طاردات الحشرات واستخدام الملابس الفاتحة التي تغطي أكبر قدر من الجسم، كما يمكن استخدام الحواجز السلكية على الشبابيك والأبواب وإغلاقها بشكل محكم، واستخدام الناموسيات خلال النوم.
وبما أن البعوض يحب البيئة الرطبة، فمن الأفضل إفراع الأوعية التي تحتوي على الماء كأواني الزهور والدلاء وغيرها، والحرص على تنظيف وتعقيم الأسطح والأماكن التي يمكن للبعوض أن يتكاثر فيها.
ويجب إيلاء العناية الخاصة بالصغار والمرضى وكبار السن كونهم الأكثر عرضةً للإصابة بهذا الفيروس، ويمكن أيضاً رشَ بعض المبيدات الحشرية المًوصى بها من قبل السلطات المحلية. ولا ننسى بالطبع إتخاذ كافة الإجراءات الوقائية خلال السفر لتجنَب الإصابة بلسع البعوض خصوصاً في الدول التي تشهد انتشاراً لفيروس زيكا.
المصدر : hia

تعليقات

إلى الأعلى